Download putty ssh for windows
الصفحة الرئيسية >> مقالات

مقالات

الوقف

مقالة بعنوان الوقف

بقلم الأستاذ: صادق السنوسي
اختص الله – جل وعلا – الدين الخاتم بخصائص ومزايا تجعله صالحاً بل ومصلحاً لكل زمان ومكان، جامعًا لمصالح العباد في دنياهم وأُخراهم. ومن أمثلة ذلك الناصعة نظام الوقف الذي وُجد ليعين المحتاجين مع حفظ كرامتهم وصيانة ماء وجوههم في سمو للنزعة الإنسانية – كما يقول د.مصطفى السباعي – “سموًّا يفيض بالخير والبر والرحمة على طبقات المجتمع كافة، بل على كل من يعيش على الأرض من إنسان وحيوان، وبهذا المقياس تخلد حضارات الأمم وبآثارها في هذا السبيل يفاضل بين حضاراتها ومدنياتها”.
 

من أخطاء الواقفين

مقال

بقلم الأستاذ: عبد الله بن عبد اللطيف الحميدي
الوقف في سبيل الله باب عظيم من أبواب الخير فهو من أرجى الصدقات وأعظمها وأكثرها دواماً واستمراراً، ولقى الوقف الإسلامي إقبالا كبيراً من المسلمين ورغبة في المشاركة في صوره ووسائله، وهذا هو المشهد العام ولله الحمد والمنة، إلا أنه يلاحظ من بعض المسلمين عزوف عن الوقف وترك له في الأزمان المتأخرة، ولعل من أبلغ أسباب ذلك:
 

الوقف على العلم

عبد الله عبد اللطيف الحميدي

بقلم الأستاذ: عبد الله بن عبد اللطيف الحميدي*
طلب العلم من أجلّ القربات ومن أعظم الطاعات فبالعلم يرفع المسلم الجهل عن نفسه وبالعلم يطيع ربه ويعبده على بصيرة، وبالعلم يسلك سبيل الأنبياء - عليهم الصلاة والسلام - بتبليغ العلم والدعوة إلى سبيل الله، وما أمر الله ـ تعالى ـ رسوله عليه الصلاة والسلام بطلب الزيادة من شيء إلا من العلم قال تعالى: ((وقل ربي زدني علما)) [طه: ١١٤]  و يقول حبيبنا عليه الصلاة والسلام: « العلماء ورثة الأنبياء وإن الأنبياء لم يورثوا دينارا ولا درهما، وإنما ورثوا العلم فمن أخذه أخذ بحظ وافر» (1).
 

هل حان وقت إدراج الوقف في مناهج التعليم

بقلم: الدكتور أحمد بن محمد المغربي
ستظلّ توعية المجتمع بثقافة الوقف هدفا ساميا لما فيها من مصالح دينية ودنيوية. وهناك وسائل عديدة يمكن أن تتحقّق من خلالها التوعية بالوقف؛ ومنها إدراج الوقف في مناهج التعليم، وهي فكرة ظهرت قبل سبع عشرة عام في الندوة الفكرية التي نظّمها مركز دراسات الوحدة العربية مع الأمانة العامة للأوقاف بدولة الكويت في أواخر سنة 2001 وشارك فيها واحد وأربعون باحثاً تركزت مناقشاتهم على عشرين بحثاً من أهمّها "مستقبل الوقف في الوطن العربي".
 

رعاة العلم في الأوقاف: من الجوامع إلى الجامعات

بقلم الدكتور: إبراهيم البيومي غانم
من محاسن الشريعة ومكارمها الصدقة الجارية. وقد حمل قدماء العلماء الصدقة الجارية على أنها تعني «الوقف»، وصنفوا الوقف ذاته في باب «مكارم الأخلاق». ولا غرابة في هذا التصنيف، فنظرة الإسلام الى الأخلاق نظرة عملية، تترجمها التصرفات والسلوكيات الحسنة، لا الشعارات الرنانة، ولا الأقوال المنمقة. وأعلى مراتب التصرف الحسن والسلوك القويم هو جلب المنفعة للآخرين ودفع الضرر عنهم.

 
المزيد من المقالات...

 


إنّ موقع "وقفنا" حريص كلّ الحرص على أن يكون ما ينشر فيه منحصرا في مهمّته؛ وهي: "إحياء سنّة الوقف ونشر ثقافته". وإنّ ما ينشر في موقع "وقفنا" لا يعبّر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع، ولا يقع ضمن مسؤوليّة القائمين عليه


هذا بيان إلى حضرات الزوار الأعزّاء لموقع "وقفنا" بأنّه ليس لدى الموقع أموالا لمساعدة الأفراد ولا الجماعات والمؤسّسات أيّا كانت. وليس ذلك من مهمّتنا.ولا نملك أيّ كتب للبيع أو التوزيع المجّاني. ونهيب بجميع المتصفّحين الكرام أن يستفيدوا ويتفاعلوا مع ما ينشر في الموقع من علم نافع. سائلين الله تعالى أن يعلّمنا ما ينفعنا، وأن ينفعنا بما علمنا.